سفارة الجمهورية اليمنية بالقاهرة
 

سفارة الجمهورية اليمنية بالقاهرة

والمندوبية الدائمة لدى جامعة الدول العربية

آخر تحديث بتاريخ 25/4/2024 --- الساعة 8:27:26 ص

بحث عام

menu

 

المفكرة الثقافية لـ - April 2024

المفكرة

<< >>
   1  2  3  4  5  6
 7  8  9  10  11  12  13
 14  15  16  17  18  19  20
 21  22  23  24  25  26  27
 28  29  30    

 

    * المركز الاعلامي اليمني > أنشطة

ارسل لصديق اطبع هذه الصفحة

ندوة ( الاسلام والسلام ) بالمركز الاعلامي اليمني بالقاهرة


- نظمت "الجمعية العربية لمناهضة الارهاب ودعم ضحاياه" ندوة بعنوان " الاسلام والسلام " بالمركز الاعلامي اليمني بالقاهرة يوم الأحد الموافق 19-2-2006 وقد تحدث بالندوة كل من الدكتور/ عبدالله الأشعل أستاذ القانون الدولي والدكتور/ سعيد اللوندي وتحدث من الجانب الدنمركي مستر يعقوب سكوجارد بترسن مدير المعهد الدنمركي المصري للحوار ومستر/ أدم هنستاد مراسل لشئون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (بجريدة السياسة الدنمركية ومن هولندا دكتور/ كورنيلس هولسمان رئيس تحرير تقارير العرب والغرب مدير مركز تقارب الثقافات وقد أدار الندوة الأستاذ/ عبدالرحمن خميس القائم بالأعمال بالسفارة اليمنية والتي طرح فيها المتحدثون من الجانب العربي الهجمة الشرسة من الغرب بما تسمى ( الفوبيا ضد الاسلام) أي التخوف والكراهية للإسلام والمسلمين الأسباب الجوهرية لذلك ولماذا؟ وطرح الجانب الدنماركي أسفهم الشديد على ما تم من كتابات في الصحف الدنمركية والأوروبية للرسوم المسيئة للرسول الكريم (ص) وعللوا هذا بأن هذه الصحيفة من الصحف الصغيرة جداً في الدنمرك وأنه لا يوجد عند القائمين على هذه الصحيفة المعلومات الكافية عن الإسلام والدين الإسلامي وهذا الجهل يعود إلى تقصير من الجانب العربي والإسلامي في توضيح الصورة المشرقة والملائمة لالاإسلام. حيث قالت رئيسة الجمعية عائشة العولقي أن الهدف من الندوة هو توضيح الصورة للآخر وعدم التعدي على مشاعر وعقائد الآخر بإسم حرية التعبير حيث أن الحرية التي تعلمناها تنتهي عند حدود الآخرين.

ودعت الجمعية إلى التعايش السلمي واحترام الأديان كما دعت العالم العربي والإسلامي إلى الاحتجاج والتعبير عن رفضنا لما يسيء لنا ولديننا الذي يدعو إلى السلام والحوار السلمي يجب أن يطرح بشكل سلمي تمشياً مع سماحة الاسلام.
وعلينا أن نعمل جاهدين على توصيل صورة الإسلام المشرقة والمنيرة والصورة الصحيحة للإسلام إلى الآخرين والتي قد لا يعرفوا شيء عن ديننا الإسلامي وعن رسولنا صلى الله عليه وسلم.
وتوصي: الأزهر الشريف وجامعة الأزهر وكل الجهات المعنية بنشر صورة الإسلام الصحيحة بالطريقة التي يفهمها الآخرين من خلال الأبحاث والمراجع المنتشرة في كل المكتبات والجهات البحثية والعلمية بلغات مختلفة.

 أعلى


 

 
 

سفارة الجمهورية اليمنية بالقاهرة

                            جميع الحقوق محفوظة لموقع سفارة اليمن بالقاهرة والمندوبية الدائمة لدى جامعة الدول العربية 2010