سفارة الجمهورية اليمنية بالقاهرة
 

سفارة الجمهورية اليمنية بالقاهرة

والمندوبية الدائمة لدى جامعة الدول العربية

آخر تحديث بتاريخ 5/2/2023 --- الساعة 3:41:16 ص

بحث عام

menu

 

المفكرة الثقافية لـ - February 2023

المفكرة

<< >>
     1  2  3  4
 5  6  7  8  9  10  11
 12  13  14  15  16  17  18
 19  20  21  22  23  24  25
 26  27  28    

 

    * أخبار > سياسية

ارسل لصديق اطبع هذه الصفحة

في اجتماع وزراء الإعلام العرب.. بدء تنفيذ خطة التحرك الإعلامي الخارجي لمواجهة الدعاية المعادية



القاهرة / 20/6/ 2007/ سيد علي
وافق وزراء الإعلام العرب خلال اجتماعهم الذي عقد اليوم بالقاهرة بمشاركة اليمن على بدء تنفيذ عدد من مشروعات الخطة الجديدة للتحرك الإعلامي على الساحات الدولية لمواجهة الدعاية المضادة اعتباراً من شهر سبتمبر المقبل.
وتشمل هذه المشروعات مشروع المسح الإعلامي واستطلاع اتجاهات الرأي العام، وبرنامج مشترك مع مجلس تنمية التفاهم العربي – البريطاني لإعداد واستضافة موقع إلكتروني للتعريف بالحضارة العربية والموقف العربي من قضايا حوار الحضارات، ومشروع إنتاج أفلام وثائقية باللغة الانجليزية.
وطالب الوزراء مؤسسات وأجهزة الإعلام العربية تكثيف برامجها وإنتاجها الذي يهدف إلى دعم القضية الفلسطينية من كافة جوانبها، وخاصة حماية عروبة القدس وكشف مخاطر الحفريات الاسرائيلية أسفل المسجد الاقصي.
ودعا المجلس وزارات الإعلام العربية إلى تزويد الامانة العامة للجامعة بكل ما يتوافر لديها من تقارير رصد من خلال مؤسساتها وأجهزتها الإعلامية للدعايات المعادية للعرب ومتابعة ما يستجد من أشكال وعناصر مثل هذه الدعايات.
وطلب الأمانة العامة تزويد وزارات الإعلام في الدول الأعضاء بما يردها من بعثات الجامعة في الخارج ومن المركز العربي للرصد لدى بعثة الجامعة في واشنطن، من تقارير حول رصد الدعايات المعادية للعرب.
يذكر بإن اجمالي الموازنة الخاصة بتنفيذ هذه الخطة يقدر بـ 22.5 مليون دولار يتم تنفيذها على مدى خمسة أعوام وقامت الدول الاعضاء حتي الان بسداد نحو 2 مليون دولار والدول التي سددت حصتها في ميزانية العام الاول للخطة الجديدة هي مصر والسعودية وعمان وسوريا وتونس – التي بادرت بتسديد حصتها للعام الثاني – والجزائر واليمن والسودان.
وفيما يتعلق بتنفيذ قرارات القمة العربية بشأن مبادرة السلام العربية وحوار الحضارات طالب وزراء الإعلام الهيئات التليفزيونية والإذاعية في الدول الاعضاء باللجنة الوزارية العربية المعنية بطرح وجهة النظر العربية حول عملية السلام على كافة المسارات، وإعداد برامج وثائقية باللغتين العربية والانجليزية حول هذا الموضوع تكون قابلة للتداول عربياً ودولياً.
كما طالب الوزراء مؤسسات الإعلام العربية بإعداد برامج باللغات الاجنبية الشائعة، وخاصة اللغة الانجليزية، للتعريف بالحضارة العربية وبما قدمته من إثراءات مهمة للإنسانية وتكريس مفاهيم الحوار والانفتاح في التعامل مع الاخر، على أن يقوم اتحاد إذاعات الدول العربية بتوزيع هذا الإنتاج على الهيئات التليفزيونية والإذاعية الأعضاء.
وطالبوا بضرورة إنتاج هذه البرامج المقترحة في مدة ثلاثة أشهر من تاريخ صدور هذا القرار وتزويد الامانة العامة بنسخ من هذه البرامج على شرائط فيديو وأسطوانات رقمية "دي في دي" لإستخدامها في أنشطتها وتبادلاتها الإعلامية.
وطلب الوزراء من الامانة العامة للجامعة العربية الدعوة إلى عقد إجتماع في مقرها في النصف الثاني من شهر أغسطس المقبل لخبراء في الإعلام الالكتروني من مصر والسعودية وتونس ومن يرغب من خبراء باقي الدول الاعضاء لدراسة موضوع الإعلام الإلكتروني بجميع جوانبه لإنشاء لجنة خاصة بهذا الموضوع، وعقد اجتماع فريق الخبراء المعني بتحديد مهام اللجنة ومنهجية أدائها لعملها في الأسبوع الأخير من شهر أكتوبر المقبل وذلك بالتشاور بين وزارة الثقافة والإعلام في السعودية والأمانة العامة.
وحول دور الإعلام العربي في التصدي للإرهاب كلف الوزراء اللجنة العليا للتنسيق بين القنوات الفضائية العربية إفراد جلسة في دور انعقادها القادم لمناقشة موضوع أداء القنوات الفضائية العربية الدينية، وذلك في ضوء الدراسة التي أعدها اتحاد الاذاعة والتليفزيون في مصر حول هذا الموضوع.
ووافق الوزراء على تخصيص مبلغ ثلاثين ألف دولار أمريكي من جانب الامانة العامة للجامعة العربية في بند مستقل ضمن ميزانية صندوق الدعوة العربية لعام 2008 لتمويل برامج إعلامية بالمشاركة مع الامانة العامة لمجلس وزراء الداخلية العرب على أساس اقتسام التمويل مع إمكانية النظر في زيادة هذا المخصص بعد عرض الانتاج على اللجنة الدائمة للإعلام العربي.
وأكد الوزراء على ضرورة أن تواصل مؤسسات الإعلام العربية توفير الدعم الإعلامي لكل من لبنان وسوريا والعراق والسودان، بالإضافة إلى قيام مؤسسات وأجهزة الإعلام العربية بتقديم المساندة الإعلامية لكل من الصومال وجزر القمر على النحو الذي يعكس الاهتمام العربي بشئونهما ويعمق صلاتهما مع الوطن العربي.
ورحب الوزراء بالخطوات التي أتخذتها الأمانة العامة لتوثيق صلاتها مع الهيئات والإتحادات الإعلامية الإقليمية والدولية دعما للتواجد الجماعي العربي في هذه الهيئات.
ورحب الوزراء بمبادرة الأمانة العامة للجامعة إدارج مجال الإعلام ضمن البرنامج التنفيذي لمنتدي التعاون العربي – الصيني، والموافقة على المشروع المقترح للمرحلة التأسيسية لهذا البرنامج.. وطلبت من الأمانة العامة الحرص على إدراج البرامج التدريبية للإعلاميين العرب ضمن خطط التعاون الإعلامي العربي الصيني.
ووافق المجلس على طلب مجلس التعاون لدول الخليج العربية الحضور بصفة مراقب في اجتماعات مجلس وزراء الإعلام العرب واللجنة الدائمة للإعلام العربي, وأعتمد الوزراء العرب مشروع ميزانية صندوق الدعوة العربية لعام 2008 طبقاً للمشروع المرفق بقيمة ثلاثة ملايين دولار أمريكي وبإجمالي فعلي مقدراه 1.2 مليون دولار أمريكي.
وكانت الاجتماعات قد بدأت صباح اليوم بمشاركة بلادنا بمقر الامانة العامة بجامعة الدول العربية، برئاسة أمين اللجنة الشعبية العامة للثقافة والإعلام الليبي نوري ضو الحميدي، وتبحث عدد من القضايا المتعلقة بالإعلام العربى المشترك بمشاركة تسعة وزراء إعلام عرب من بينهم وزير الإعلام اليمني الاخ/ حسن اللوزي، وبعضوية الأخ نصر طه مصطفى رئيس مجلس إدارة وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" نقيب الصحفيين اليمنيين.
وأوضح رئيس الدورة أمين اللجنة الشعبية العامة للثقافة والإعلام الليبي نوري ضو الحميدي فى كلمته الافتتاحية أن إجتماع وزراء الإعلام العرب يعقد وسط ظروف وتحديات صعبة تواجهها المنطقة العربية تستوجب أن يكون الإعلام العربى فى مستوى هذه التحديات.
وأعرب عن أمله ان تكون الدورة الجديدة متميزة لتفعيل اداء الإعلام العربي للقيام بدوره فى تحقيق تطلعات الشعوب والدول العربية.
أما الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى فاوضح فى كلمة ألقاها بالنيابة الأمين العام المساعد لشئون الإعلام السفير محمد الخمليشى ضرورة حرص وزراء الإعلام لتهيئة الإعلام العربي لمواكبة التقدم المتلاحق في بنية الإعلام الالكتروني والعمل على نشره.
كما طالب بالإعداد الجيد للاجتماع المشترك لمجلسي وزراء الإعلام والاتصالات العرب لترسيخ أركان المعرفة الرقمية وتعزيز قدرة الانسان العربي على مواجهة التحديات مستعرضا التطورات السياسية الحالية في المنطقة خاصة في فلسطين ولبنان.
وشدد موسى على ضرورة حرص وزراء الإعلام العرب لتهيئة الإعلام العربي لمواكبة التقدم المتلاحق في بنية الإعلام الإلكتروني والعمل على نشره للاستخدام لكل المواطنين العرب أخذا وعطاء. ويناقش المجلس جدول الأعمال الذي يتضمن عددا من قضايا العمل الإعلامي العربي المشترك منها تنفيذ قرارات قمة الرياض فيما يتعلق بدور الإعلام العربى لشرح وطرح مبادرة السلام العربية إعلاميا على المستوى الدولى والتركيز على حوار الحضارات.
وخصص الوزراء محورهم الفكرى لمناقشة "الإعلام الإلكتروني ومتابعة خطة التحرك الإعلامى العربى فى الخارج بالتصدى لحملات التشوية للهوية والثقافة والقضايا العربية" ويبحث دور الإعلام العربي في التصدي لظاهرة الارهاب.
ويبحث المجلس أيضا الاجتماع المشترك لمجلسي وزراء الإعلام والاتصالات العرب وإنشاء لجنة عربية للإعلام الالكتروني ووضع تشريعات عربية للبث والاستقبال التلفزيوني والإذاعي عبر الفضاء في المنطقة العربية خلال الفترة القادمة.
وعقد وزراء الإعلام العرب جلسة تشاورية لهم قبيل انطلاق أعمال الدورة الأربعين لمجلس وزراء الإعلام وذلك كتقليد إستثنته الجامعة العربية للتشاور بين الوزراء والجامعة حول القضايا العربية المطروحة على الساحة.
وافق مجلس وزراء الإعلام العرب بالإجماع في ختام اجتماعه على مقترح وزير الإعلام المصري أنس الفقي على عقد دورة استثنائية لوزراء الإعلام العرب في شهر يناير المقبل تخصص لمناقشة التشريعات العربية التي تحكم معايير البث الاذاعي والتليفزيوني عبر الفضاء ونظراً لأهمية وجود تشريعات عربية تحكم هذا البث.
وصرح أنس الفقي عقب الاجتماع ان مصر دعت لعقد اجتماع استثنائي لوزراء الإعلام العرب في شهر يناير المقبل وأبدت مصر إستضافتها لهذا الاجتماع من أجل مناقشة وإقرار هذه التشريعات الخاصة بمعايير البث في الفضاء لأنه مع تزايد عدد القنوات الفضائية نحن بحاجة إلى وقفة جادة لمثل هذه التشريعات لتكون حاكمة لعملنا الإعلامي بما يحفظ حرية التعبير ويحافظ على حرية الإعلام وبما يؤدي لإحترام خصوصية الأسرة العربية والتقاليد العربية التي إنتهكت من خلال بعض الفضائيات في كثير من الاحيان.
وأوضح الفقي ان عدد القنوات الموجودة حالياً تزيد عن 300 قناة وسوف يصل عددها خلال السنوات القليلة القادمة إلى 500 قناة ولهذا إقترحت مصر وضع ضوابط حاكمة لعمل هذه القنوات ولا بد ان يكون هناك تنسيق بين الدول العربية وفق معايير محددة ولابد من تشريع عربي حاكم يضم الدول.. وذكر أن هذه التشريعات ستكون استرشادية للدول العربية تستفيد منها في وضع تشريعات تعرض على البرلمانات لتكون حاكمة للعمل الفضائي.. ولهذا كان لابد من تحرك عاجل في هذا المجل وبناءً عليه تقدمت مصر بإقترح أن يتم سداد الدول العربية لمساهماتها المالية لبيوت الخبرة لإعداد هذه التشريعات وفق برنامج زمني محدد.
ومن جانبه أكد السفير محمد الخمليشي الأمين العام المساعد لشئون الإعلام بالجامعة أن المقترح المصري بعقد اجتماع استثنائي لوزراء الإعلام لقي ترحيباً وتقديراً من وزراء الإعلام وتم الموافقة عليه بالإجماع.



 
أعلى


 

 
 

سفارة الجمهورية اليمنية بالقاهرة

                            جميع الحقوق محفوظة لموقع سفارة اليمن بالقاهرة والمندوبية الدائمة لدى جامعة الدول العربية 2010