سفارة الجمهورية اليمنية بالقاهرة
 

سفارة الجمهورية اليمنية بالقاهرة

والمندوبية الدائمة لدى جامعة الدول العربية

آخر تحديث بتاريخ 23/7/2024 --- الساعة 12:21:12 م

بحث عام

menu

 

المفكرة الثقافية لـ - July 2024

المفكرة

<< >>
   1  2  3  4  5  6
 7  8  9  10  11  12  13
 14  15  16  17  18  19  20
 21  22  23  24  25  26  27
 28  29  30  31   

 

    * أخبار > سياسية

ارسل لصديق اطبع هذه الصفحة

17 يوليو يظل محطه فاصلة في تاريخ اليمن الحديث



من اليمين: الأخ خالد السودي المستشار الإعلامي بالسفارة، السفير د. عبدالولي الشميري سفير اليمن بالقاهرة والجامعة العربية، الأخ بدرالدين أدهم نائب رئيس تحرير صحيفة الاخبار المصرية

تقرير : سيد علي 17/7/2007
أكد المشاركون في الندوة التى أقامتها سفارة اليمن بمصر والمركز الاعلامي اليمني بالقاهرة، على أن يوم 17 يوليو سيظل أهم الايام في تاريخ اليمن الحديث بما تحقق فيه من منجزات على المستوى السياسي والاقتصادى والانساني، فقد أكد الدكتور عبدالولي الشميري سفير اليمن بمصر ومندوبها الدائم بالجامعة العربية أن مع تولي فخامه الرئيس صالح مقاليد السلطة في ذلك اليوم استطاع فخامة الأخ الرئيس أن يخطو باليمن خطوة خطوة نحو الأمن والاستقرار، وبعد تحقيق الأمن والاستقرار بدأت عملية التنمية الاقتصادية الحقيقية.. موضحا أن لا تنمية إلا بالأمن والاستقرار..


جانب من الحضور

مضيفا بأن العالم يشهد أن فخامة الرئيس حباه الله ذكاءً وعبقرية فطرية للقيادة الحكيمة، فقبل أن يعركه الدهر والتجارب السياسية الكثيرة التي خاضها كان يتمتع بذكاء فطري وقدرة كبيرة على القيادة بحكمة وأضاف أن في كل عام نحتفل بهذه المناسبة نشاهد من حولنا منجزات عملاقة تحققت لهذا الوطن بقيادة فخامة الرئيس/ علي عبدالله صالح، ومازالت الإنجازات تتحقق يوماً يعد يوم، وأشار إلى أن البعض لو علم حجم الملابسات والظروف التي كانت تحيط باليمن عام 78م وما قبله لعرفنا أن ما نعيشه اليوم هو تحولات وقفزات نوعية تحققت ليس على الصعيد التنموي فقط، ولكن على الصعيد السياسي، وعلي صعيد الأمن والاستقرار. ومن ناحيته أكد بدرالدين أدهم نائب رئيس تحرير صحيفة الاخبار المصرية خلال الندوة التى أدرها الاخ خالد السودى المستشار الاعلامي ومدير المركز الاعلامي اليمني بالقاهرة على أن فترة حكم الرئيس صالح تحققت لليمن منجزات أسميها معجزات، حيث لم يتخيل أحد أن تتحقق، ومنها تحقيق أهداف الثورة في خلق نظام سياسي مقتدر، وبناء جيش وطني قوي، وبناء علاقات دولية متميزة مع الجيران وباقي دول العالم، والأهم من هذا وذاك تحقيق حلم الشعب اليمني وغايته الكبيرة المتمثلة بإعادة تحقيق الوحدة اليمنية الغالية التي ترافقت مع الخيار الديمقراطي وحرية الرأي والتعبير والتعددية السياسية والديمقراطية مع تحقيقها في الـ22 من مايو 1990م، وتلتها منجزات تنموية وعلمية كبيرة.
وأضاف بأن المرحلة التي تولى فيها الأخ فخامة الرئيس علي عبدالله صالح زمام الأمور في اليمن كانت مرحلة حرجة تُخيف أي شخص يفكر في قيادة البلاد، ولكن مع هذا كان فخامة الرئيس عند مستوى المسئولية، وقبل المخاطرة، وتولى السلطة، وعالج كل المشكلات التي كانت تعاني منها اليمن بحكمة واقتدار مما خلق أجواء استقرار كانت هي القاعدة التي انطلقت منها مسيرة البناء والتفرغ لبناء الدولة اليمنية الحديثة.
حضر الندوة الدكتور محسن العيني رئيس الوزراء السابق والدكتور عبدالرحمن البيضاني نائي رئيس الجمهورية، وعضو مجلس قيادة الثورة، بالإضافة إلى جميع أعضاء السلك البدلوماسي اليمني بالقاهرة، وعدد غفير من أبناء الجالية اليمنية بمصر، وقامت مجموعات من المحطات التليفزونية بتغطية الندوة، بالإضافة الى عدد كبير من الاعلاميين والصحفيين قاموا بمتابعة الندوة .



 
أعلى


 

 
 

سفارة الجمهورية اليمنية بالقاهرة

                            جميع الحقوق محفوظة لموقع سفارة اليمن بالقاهرة والمندوبية الدائمة لدى جامعة الدول العربية 2010